اتهامات لـ "الجيش الوطني" بحرق وتفجير منازل في الحسكة

من قبل فريق سمارت 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 أكتوبر، 2019 8:45:35 م خبر عسكري معركة شرق الفرات

سمارت - الحسكة

اتهم أهال الخميس، الجيش الوطني السوري التابع للحكومة السورية المؤقتة والمدعوم من تركيا، بحرق وتفجير منازل في قرية خربة جمو قرب بلدة تل تمر (37 كم شمال شرق مدينة الحسكة) شمالي شرقي سوريا.

 وقالت مصادر محلية و أحد أصحاب المنازل المتضررة لـ "سمارت"، إن مقاتلي الجيش الوطني حرقوا عددا من منازل قرية خربة جمو بعد أن سيطروا عليها، كما ألقوا قنابل يدوية داخل ثلاثة منازل أخرى، دون معرفة أسباب ذلك.

 وتحاول "سمارت" التواصل مع "الجيش الوطني" للحصول على تعليق منهم حول هذه الاتهامات، إلا أنها لم تتلق أي رد بالنفي أو التأكيد حتى الآن.

 وسيطر الجيش الوطني التابع للحكومة السورية المؤقتة الأربعاء، على قرية خربة جمو وتسع قرى مجاورة بعد اشتباكات مع "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، وذلك في إطار العملية العسكرية التي أطلقتها تركيا ضد "قسد" الأربعاء 9 تشرين الأول 2019.

وقال مسؤولون أتراك إن المعركة تجري "وفق القوانين الدولية وميثاق الأمم المتحدة"، وسط رفض دولي للعملية ودعوات لإيقافها، فيما قالت "منظمة العفو الدولية" إن تركيا ارتكبت "انتهاكات خطيرة وجرائم حرب" خلال العملية العسكرية.

الاخبار المتعلقة

من قبل فريق سمارت 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 أكتوبر، 2019 8:45:35 م خبر عسكري معركة شرق الفرات
الخبر السابق
تركيا تجري محادثات مع روسيا لتسليمها عناصر محتجزين لديها من قوات النظام
الخبر التالي
الاتحاد الأوروبي يخصص 600 مليون يورو لدعم اللاجئين السوريين في تركيا