قتيلان وجرحى باستهداف طائرات النظام لمركزين للدفاع المدني ومدرسة بإدلب

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 نوفمبر، 2019 1:28:14 م - آخر تحديث بتاريخ : 6 نوفمبر، 2019 4:00:28 م خبر عسكري جريمة حرب

تحديث بتاريخ 2019/11/06 15:00:19 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - إدلب

قتل مدنيان وجرح آخرون الأربعاء، بقصف لطائرات النظام السوري الحربية على مدينة جسر الشغور (30 كم غرب مدينة إدلب) شمالي سوريا، استهدف مركزين للدفاع المدني ومشفى.

وقال مصدر من الدفاع المدني لـ"سمارت" إن مدنيان قتلا وجرح ستة آخرين نتيجة قصف لطائرات النظام الحربية بخمسة صواريخ دفعة واحدة على مدينة جسر الشغور.

وأضاف الدفاع المدني على حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي في بيان اطلعت عليه "سمارت"، أن القصف طال النقطة النسائية للدفاع المدني ومركز قيادة الدفاع المدني لمنطقة جسر الشغور إضافة إلى إحدى المدارس بالمدينة ومنازل المدنيين.

وعملت فرق الدفاع المدني على انتشال الجثة وإسعاف الجرحى للنقاط الطبية القريبة، كما أخلت المدنيين من محيط المواقع المستهدفة.

إلى ذلك، قصفت طائرات حربية روسية قريتي كفرسجنة وركايا سجنة بريف إدلب الجنوبي، دون معلومات عن خسائر بشرية.

ويأتي ذلك بعد ساعات من خروج مشفى عن الخدمة وجرح عدد من أفراد طاقمه الطبي في قرية شنان التابعة لمنطقة أريحا جنوب مدينة إدلب، نتيجة قصف لطائرات حربية روسية.

ويأتي ذلك رغم إعلان روسيا يوم 30 آب 2019، عن وقف إطلاق نار من قبل قوات النظام، بعد بدئها حملة عسكرية جنوبي إدلب وشمالي حماة.

وتشن قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على إدلب وحماة وشمال اللاذقية منذ 26 نيسان 2019، أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح قرابة مليون إنسان، ودمار واسع في البنية التحتية لا سيما المشافي والمدارس.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 6 نوفمبر، 2019 1:28:14 م - آخر تحديث بتاريخ : 6 نوفمبر، 2019 4:00:28 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
"تحرير الشام" تضع اقتراحات لعودتها إلى مدينة كفرتخاريم بإدلب
الخبر التالي
عشرات القتلى والجرحى بقصف روسي على بلدة غرب مدينة حلب