قتيلان وأربعة جرحى بقصف جوي روسي على إدلب

اعداد محمد حسين | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 نوفمبر، 2019 3:49:17 م خبر عسكري عدوان روسي

سمارت - إدلب

قتل شخصان وجرح أربعة آخرون الجمعة، بقصف جوي روسي على مدينة وقرية بمحافظة إدلب شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون لـ "سمارت" إن طائرات حربية روسية قصفت  قرية "الدار الكبيرة" التابعة لناحية كفرنبل جنوب إدلب، ما أدى إلى مقتل شخصين عسكريين أثناء مرورهما على الطريق قرب القرية، دون معرفة الفصيل الذي ينتميان إليه.

وأضاف الناشطون أن أربعة مدنيين من عائلة واحدة بينهم ثلاثة أطفال جرحوا جراء غارة جوية شنتها طائرات روسية على مدينة جسرالشغور.

كذلك شنت الطائرات الروسية غارات على بلدة بداما غرب إدلب، وعلى مدينة كفرنبل وقرى معرة حرمة والمشيرفة ومعرزيتا جنوبها.

وقتل ثلاثة مدنيين وجرح سبعة آخرون فجر الجمعة، بقصف جوي روسي على قرية الرامي جنوب إدلب، بينما وثقت منظمة "منسقو الاستجابة – سوريا" الجمعة، قصف قوات النظام ورسيا 14 مركزا ومنشأة حيوية في إدلب وحلب شمالي سوريا خلال ثلاثة أيام.

وسبق أن قتل طفل ورجل وجرح ستة مدنيين الخميس، نتيجة قصف جوي من طائرات النظام السوري الحربية على قرية مشمشان التابعة لمدينة جسر الشغور غرب إدلب، كما قتل قائد عسكري وجرح مدني في اليوم نفسه بقصف لطائرات روسية على قريتي كفروما وكفرسجنة جنوب إدلب.

ويأتي ذلك رغم إعلان روسيا يوم 30 آب 2019، وقف إطلاق نار من قبل قوات النظام جنوبي إدلب وشمالي حماة، حيثتشن قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على المنطقة منذ نيسان، أدت لمقتل وجرح المئات، ونزوح قرابة مليون إنسان، ودمار واسع في البنية التحتية لاسيما المشافي والمدارس.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد حسين | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 نوفمبر، 2019 3:49:17 م خبر عسكري عدوان روسي
الخبر السابق
منظمة توثق استهداف النظام وروسيا 14 مركزا حيويا بإدلب وحلب خلال ثلاثة أيام
الخبر التالي
قتيل من "الشرطة العسكرية" خلال ملاحقة مطلوب في مدينة الباب بحلب