"قسد": قوات النظام تنسحب من الحدود السورية التركية في ناحية تل تمر بالحسكة

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 نوفمبر، 2019 2:24:59 م خبر عسكري معركة شرق الفرات

سمارت – الحسكة

قالت مصادر عسكرية في "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، إن قوات النظام السوري انسحبت السبت، من عدة قرى تابعة لناحية تل تمر على الحدود السورية التركية في محافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا، بعد هجوم لفصائل "الجيش الوطني السوري".

وأضافت المصادر أن عناصر من حرس الحدود التابع لقوات النظام انسحبوا من قرى حدودية مع تركيا تابعة لناحية تل تمر بمحافظة الحسكة بعد هجوم نفذه الجيش الوطني السوري المدعوم من تركيا بالأسلحة الثقيلة على المنطقة ما أدى لمقتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام المتواجدين على الحدود.

وأفادت مصادر محلية لـ "سمارت" أن الاشتباكات بدأت منذ الصباح عند قرى أم الشعيفة والعبوش وأبو راسين وعلى طريق تل تمر، وسط قصف جوي ومدفعي تركي أدى إلى حركة نزوح للأهالي شرق تل تمر.

بدوره، نفى الناطق الرسمي لدى "الجيش الوطني" الرائد يوسف الحمود، في تصريح إلى "سمارت" وجود اشتباكات أو تقدم لقواتهم في منطقة تل تمر، قائلا إنهم يردون على قصف "قسد" لمواقعهم، لافتا إلى عدم وجود معلومات لدى الجيش الوطني بشأن انسحاب قوات النظام التي استقدمت تعزيزات عسكرية جديدة إلى المنطقة قبل أيام.

وسبق أن أعلنت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الجمعة، عن سيطرة الجيش التركي والجيش الوطني السوري التابع للحكومة السورية المؤقتة، على 1100 كم مربع في محافظتي الرقة والحسكة شمالي شرقي سوريا.

ويأتي ذلك رغم الاتفاق الذي توصلت إليه كلا من روسيا وتركيا  الثلاثاء 22 تشرين الأول 2019، ينص على انسحاب "قسد" من المنطقة الآمنة في سوريا بعمق 32 كيلو متر خلال 150 ساعة، على أن يسيّر البلدين دوريات مشتركة عقب عملية الانسحاب.

وكانت تركيا أوقفت عمليتها العسكرية التي أطلقتها  ضد "قسد" الأربعاء 9 تشرين الأول 2019، حيث سيطرت خلالها على مدينتي تل أبيض ورأس العين إضافة إلى عشرات القرى في محافظتي الحسكة والرقة.

الاخبار المتعلقة

اعداد خالد عبد الحميد | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 نوفمبر، 2019 2:24:59 م خبر عسكري معركة شرق الفرات
الخبر السابق
مجهولون يهاجمون حاجزا للأمن العسكري في مدينة الصنمين بدرعا
الخبر التالي
"التربية الحرة" بحلب تعلن عودة الدعم لبعض مدارسها