أردوغان: تركيا لن تنسحب من سوريا إلا بعد خروج الدول الأخرى

اعداد محمد حسين | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 نوفمبر، 2019 3:32:49 م خبر دوليعسكريسياسي معركة شرق الفرات

سمارت – تركيا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده لن تخرج من سوريا قبل انسحاب الدول الأخرى منها، مضيفا أنها ستواصل هجومها عبر الحدود ضد عناصر "وحدات حماية الشعب" الكردية إلى أن يرحلوا جميعا من تلك المنطقة.

وقال "أردوغان" في تصريحات أدلى بها للصحفيين الجمعة، على متن الطائرة أثناء عودته من زيارة لهنغاريا، إن بلاده لن تغادر سوريا قبل أن تغادرها بقية الدول الأخرى.

وأضاف "أردوغان" أن قواته ستواصل هجماتها ولن تتوقف "إلى أن يغادر آخر إرهابي المنطقة"، في إشارة إلى "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) والتي تتألف بشكل رأيسي من "الوحدات" الكردية، والتي تعتبرها تركيا تنظيما إرهابيا.

وتنتشر القوات التركية في عدد من المناطق داخل سوريا أبرزها منطقة عفرين التي سيطرت عليها ضمن عملية "غصن الزيتون" ومناطق جرابلس والباب واعزاز التي سيطرت عليها ضمن عملية "درع الفرات" إضافة إلى المناطق التي دخلتها شرق الفرات ضمن المعارك الأخيرة التي عرفت باسم "عملية نبع السلام".

وبالإضافة إلى القوات التركية، توجد داخل سوريا قوات أجنبية تابعة لدول عدة، أبرزها قوات التحالف الدولي والقوات الروسية والإيرانية، إضافة إلى الميليشيات العراقية واللبنانية والأفغانية وغيرها، التي تدعمها إيران.

وسيَّرت تركيا وروسيا، عدة دوريات عسكرية مشتركة بينهما في محافظة الحسكة ضمن الاتفاق التركي - الروسي في المنطقة، في حين، سيّرت الولايات المتحدة الأمريكية الأحد 3 تشرين الثاني 2019، دورية عسكرية في منطقة المالكية شمال شرق الحسكة.

وتوصلت كل من روسيا وتركيا إلى اتفاق   الثلاثاء 22 تشرين الأول 2019، ينص على انسحاب "قسد" من "المنطقة الآمنة"، وتسيير دوريات مشتركة فيها، ما أدى  لإيقاف تركيا العملية العسكرية  ضد "قسد" الأربعاء 9 تشرين الأول، وسيطرت خلالها على مدينتي تل أبيض  ورأس العين   إضافة إلى عشرات القرى في محافظتي الحسكة والرقة.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد حسين | تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 نوفمبر، 2019 3:32:49 م خبر دوليعسكريسياسي معركة شرق الفرات
الخبر السابق
انتشال خمس جثث جديدة من مقبرة جماعية في محافظة الرقة
الخبر التالي
قصف مجهول على مواقع يرجح أنها لميليشيات إيرانية في البوكمال بدير الزور