معلمو بلدة احسم بإدلب يبدؤون إضراب بسبب غياب الدعم

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 نوفمبر، 2019 9:15:58 م خبر فن وثقافة ثقافة

سمارت - إدلب

بدأ معلمو بلدة احسم (25 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا، السبت، إضرابا عن العمل بسبب غياب الدعم عن القطاع التعليمي وانقطاع رواتبهم الشهرية.

وقال مدير مدرسة "عبد المجيد نهنه" للتعليم الأساسي – حلقة ثانية نجيب سرحان بتصريح إلى "سمارت" خلال وقفة نفذها المعلمون، إن أكثر من سبعين معلم ومعلمة يشاركون بالإضراب وإغلاق المدارس لمدة ثلاثة أيام حتى الاستجابة للمطالب، وإذا لم يستجب القائمون سيجدد الإضراب لثلاثة أيام أخرى، وبعدها الإغلاق الكامل لمدارس البلدة.

وأوضح "سرحان" أن الهدف من إضرابهم لفت النظر إلى توقف دعم رواتبهم الشهرية الذي انعكس سلبا على الواقع التعليمي، إضافة الواقع الخدمي السيء للقطاع التعليمي (نقص كتب – إصلاح الأبواب والنوافذ والأثاث المدرسي – التدفئة).

وبدوره أشار مدرس مادة الرياضيات في ثانوية بنات احسم عارف الخضر بتصريح إلى "سمارت" إن الإضراب جاء بسبب ما يتعرض له المعلم من ضيق مادي ومعنوي بعد انقطاع الرواتب منذ سبعة أشهر.

وتابع "الخضر" أن من اسباب الإضراب "الإهانة التي يتعرض لها المعلم من المسؤولين عن هذا القطاع"، حيث اصبح المعلم "متسولا".

وأكد "الخضر" أنهم سيدخلون إضراب مفتوح في حال عدم الاستجابة لمطالبهم، لافتا أن المعلم وصل إلى مرحلة عدم امتلاكه ثم قلم للسبورة لشرح الدرس لتلاميذه.

وسبق أن قالت مديرية التربية في محافظة إدلب شمالي سوريا، الاثنين، إن منظمة "كيومنكس" (منحة التعليم من الاتحاد الأوروبي وبريطانيا) أوقفت الدعم المادي عن المعلمين في المحافظة.

 وتعاني العملية التعليمية في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام، من صعوبات عدة أبرزها استمرار القصف وازدياد أعداد الطلاب بعد عمليات التهجير والنزوح وضعف الإمكانيات المادية  والدعم،  وتدخل فصائل العسكرية الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 نوفمبر، 2019 9:15:58 م خبر فن وثقافة ثقافة
الخبر السابق
قتلى وجرحى لقوات النظام نتيجة قصف تركي شمال الحسكة
الخبر التالي
قوات النظام تنسحب من قرية شمال الرقة