"قسد" تقول إنها سيطرت على قرية شمال الحسكة بمواجهات ضد "الجيش الوطني"

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 نوفمبر، 2019 12:16:21 م خبر عسكري معركة شرق الفرات

سمارت - الحسكة

قالت مصادر في "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، إن الأخيرة ومجموعات لقوات النظام السوري سيطروا ليل السبت - الأحد، على قرية تابعة لناحية تل تمر قرب الحسكة شمالي شرقي سوريا، خلال مواجهات ضد "الجيش الوطني السوري" المدعوم تركياً.

وأضافت المصادر الإعلامية والعسكرية في "قسد" وأخرى محلية بتصريح إلى "سمارت"، أن "قسد" وقوات النظام سيطروا على قرية أم الشعيفة (نحو 8 كم شمال تل تمر) خلال اشتباكات  ضد "الجيش الوطني" المرتبط بـ "الحكومة السورية المؤقتة"، دون ذكر تفاصيل إضافية.

فيما أفاد المتحدث باسم "الجيش الوطني" الرائد يوسف الحمود أنه لا يملك معلومات حول ما إذا استعادت "قسد" والنظام السيطرة على أم الشعيفة.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت" السبت، إن قوات النظام و"قسد" اشتبكوا مع "الجيش الوطني" عند قرى أم الشعيفة والعبوش وأبو راسين وعلى طريق تل تمر، وسط قصف جوي ومدفعي تركي أدى إلى مقتل وجرح أكثر من 20 عنصرا للنظام.

ويأتي القصف والاشتباكات رغم الاتفاق الذي توصلت إليه كلا من روسيا وتركيا  الثلاثاء 22 تشرين الأول 2019، الذي ينص على انسحاب "قسد" من المنطقة الآمنة في سوريا بعمق 32 كيلو متر خلال 150 ساعة، على أن يسيّر البلدين دوريات مشتركة إلى جانب قوات النظام عقب عملية الانسحاب.

وكانت تركيا أعلنت عن إنطلاق العملية العسكرية ضد "قسد" ، الأربعاء 9 تشرين الأول 2019، حيث سيطرت خلالها على مدينتي تل أبيض ورأس العين إضافة إلى عشرات القرى في محافظتي الحسكة والرقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 نوفمبر، 2019 12:16:21 م خبر عسكري معركة شرق الفرات
الخبر السابق
ارتفاع متفاوت بأسعار المواد الغذائية في منطقة البوكمال
الخبر التالي
تراجع قيمة الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي في الحسكة والرقة