قتلى وجرحى مدنيون بقصف جوي على قرية شنان بإدلب

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 نوفمبر، 2019 3:28:40 م - آخر تحديث بتاريخ : 12 نوفمبر، 2019 4:41:08 م خبر عسكري عدوان روسي

تحديث بتاريخ 2019/11/12 15:41:02 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - إدلب

قتل وجرح 12 مدنيا بينهم أطفال ونساء الثلاثاء، نتيجة قصف جوي روسي على قرية شنان جنوب مدينة إدلب شمالي سوريا.

وقال مدير مركز الدفاع المدني في القرية صبحي الإبراهيم في تصريح إلى "سمارت"، إن امرأة ومدنيين اثنين قتلا وجرح تسعة مدنيين بينهم امرأة وخمسة أطفال، نتيجة غارتين متزامنتين على منازل القرية، لافتا أن إصابات الجرحى متفاوتة نقلوا على إثرها إلى مشفى بالمنطقة.

وأوضح "الإبراهيم" أن الطائرات الحربية الروسية استهدفت منزل مؤلف من ثلاثة طوابق بالغارة الأولى بصواريخ شديد الانفجار، ما أسفر عن مقتل امرأة وإصابة أربعة أطفال وامرأة، أما الغارة الثانية أدت لمقتل رجلين وإصابة آخر.

وكانت ثلاثة عوائل محتجزة تحت أنقاض بناء مؤلف من ثلاثة طوابق نتيجة الغارات الروسية في وقت سابق من اليوم، حيث استمرت فرق الدفاع المدني في انتشال الضحايا والعالقين لأكثر من ساعتين.

وسبق أن حرم القصف الجوي الروسي على مشفى النساء والأطفال في قرية شنان، نساء قرابة عشرين قرية من المشفى الوحيد الذي يتعالجن به في ريف إدلب الجنوبي، حيث تسبب القصف بخروجه عن الخدمة وجرح ثلاثة من أفراد طاقمه الطبي.

وقتل عسكريون وجرح مدني في وقت سابق الثلاثاء، نتيجة قصف جوي من طائرات حربية روسية على مدينة كفرنبل (36 كم جنوب مدينة إدلب).

ويستمر التصعيد العسكري للنظام السوري وروسيا رغم إعلان الأخيرة الجمعة 30 آب 2019، وقف إطلاق نار من قبل قوات النظام جنوبي إدلب وشمالي حماة، حيث شنت قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على المنطقة منذ نيسان 2019، أدت لمقتل وجرح المئات، ونزوح قرابة مليون إنسان، ودمار واسع في البنية التحتية لاسيما المشافي والمدارس.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 نوفمبر، 2019 3:28:40 م - آخر تحديث بتاريخ : 12 نوفمبر، 2019 4:41:08 م خبر عسكري عدوان روسي
الخبر السابق
جرحى بإطلاق نار من دورية تركية على محتجين قرب مدينة "كوباني"
الخبر التالي
"الجيش الوطني" يسيطر على ثلاث قرى بالحسكة والرقة خلال مواجهات ضد "قسد"