ارتفاع متفاوت بأسعار المواد الغذائية في مدينة دير الزور

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 نوفمبر، 2019 4:05:42 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت - دير الزور

ارتفعت أسعار المواد الغذائية بشكل متفاوت في مدينة دير الزور الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري والميليشيات الموالية لها شرقي سوريا.

وقال بائع مواد غذائية يلقب "عبود" بتصريح إلى "سمارت" الأربعاء، إن سعر كيلو السكر وصل إلى 400 ليرة سورية بعد أن كان قبل أسبوع 325، وبلغ سعر علبة الشاي وزن 450 غرام إلى 2800 ليرة بعد أن كان 2400، وارتفع سعر علبة الزيت سعة 4 لترات إلى 3600 ليرة بعد أن كان 2500.

فيما بلغ سعر علبة رب البندورة وزن 450 غرام إلى 1200 بعد أن كان 800 ليرة، وبلغ سعر كيلو الأرز إلى 500 ليرة بعد أن كان 300 وبلغ سعر علبة السمنة وزن 2 كيلو غرام إلى 2500 ليرة بعد أن كانت 1800.

وأرجع البائع ارتفاع الأسعار إلى تراجع قيمة الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي إضافة إلى الضرائب التي تفرضها حواجز قوات النظام السوري على التجار الذين يستوردون بضائعهم من مدينة دمشق.

و سجلت الليرة السورية الخميس، أدنى سعر في تاريخها، حيث تجاوز سعر صرف الدولار الأمريكي 700 ليرة سورية في معظم المحافظات خاصة الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري.

 وتشهد بعض المواد الغذائية و الخضروات ارتفاعا في أسعارها لأسباب عدة أبرزها أن الميليشيات العراقية تنقل بشكل مستمر كميات كبيرة منها إلى العراق إضافة لنقل شاحنات محملة بالبيض والمحروقات ومواد أخرى رغم أن الحدود كانت مغلقة بين مدينتي البوكمال السورية و"القائم" العراقية، إلا أن الميليشيات تسمح بتهريب بعض البضائع مقابل مبالغ مالية، بحسب تجار ومصادر خاصة.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 نوفمبر، 2019 4:05:42 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
"فريق الإستجابة" ينتشل جثثا جديدة في محافظة الرقة
الخبر التالي
مقتل رجل برصاص مجهولين في قرية اليادودة شمال درعا