الصرافون يتوقفون عن تداول الدولار بريف حلب بعد وصوله لحاجز الـ 1000 ليرة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 ديسمبر، 2019 7:42:21 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت - حلب

توقف الصرافون الاثنين، عن التداول بالدولار في أرياف محافظة حلب شمالي سوريا، بعد وصوله إلى حاجز الـ 1000 ليرة.

وقال أحد الصرافين في منطقة الباب بتصريح إلى "سمارت" إنهم أوقفوا التداول في عملة الدولار بعد أن سجل 1000 ليرة للمبيع و 960 ليرة للشراء، وسط تخبط بأسعار الصرف وخسارة الصرافين نتيجة عمليات التصّريف.

وبدوره أشار صراف آخر بمنطقة الأتارب لـ"بوابة حلب" أحد المشاريع الإعلامية لمؤسسة "سمارت" أنهم أوقفوا التداول بالدولار نتيجة تخبط الأسواق وعدم استقرارها، لافتا أن الصرافين سيخسرون مبالغ مالية كبيرة في حال استمروا بعمليات التداول.

ولفت الصرافون ان التداول مستمر بالعملات الأخرى مثل الليرة التركية والريال السعودي.

وكانت الليرة السورية واصلت انهيارها الاثنين، أمام الدولار الأمريكي في عموم المحافظات، حيث وصل سعر الدولار 945 ليرة في العاصمة السورية دمشق و950 ليرة في مدينة حلب.

ويعتبر هذا السعر الأسوأ بتاريخ الجمهورية منذ الاستقلال وانفصال الليرتين السورية واللبنانية، إذ كان الدولار يساوي ليرتين عام 1961 م و53 ليرة عام 2005 و47 ليرة عام 2010 و49 ليرة عام 2010، لتنهار الليرة بعد عام 2011 بشكل متسارع، حيث سجل الدولار عام 2016 سعر 640 ليرة لتتحسن قيمتها بشكل طفيف عام 2017 ليصل إلى 500 ليرة.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 ديسمبر، 2019 7:42:21 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
33 قتيلا وجريحا مدنيا بقصف مدفعي لـ "الجيش الوطني" على مدينة تل رفعت بحلب
الخبر التالي
مقتل شاب وإصابة والده برصاص مجهولين جنوب الحسكة