قتيلان من "تحرير الشام" أحدهما قيادي بارز بقصف يرجح أنه لـ"التحالف" شمال إدلب

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 ديسمبر، 2019 7:28:29 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

قتل قيادي في الصف الأول من "هيئة تحرير الشام" مع مرافقه الثلاثاء، بقصف يرجح أنه لطائرات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية على قرية أطمة قرب إدلب شمالي سوريا.

وقال ناشطون بتصريح إلى "سمارت"، إن القيادي في "تحرير الشام" الملقب "أبو حذيفة الجزائري" ومرافقه تحولا إلى أشلاء نتيجة سقوط ثلاثة صواريخ من طائرة يرجح أنها لـ "التحالف" على السيارة التي كانا يستقلانها قرب الفرن الآلي في قرية أطمة.

وأضاف الناشطون أن عناصر الدفاع المدني جمعوا أشلاء الجثتين وسلّموها أصولا إلى "تحرير الشام".

وأشاروا أن "الجزائري" أحد قادة الصف الأول المؤسسين لـ "جبهة النصرة" في سوريا (تحرير الشام حاليا) ويعمل حاليا مع الأخيرة.

وتتواصل "سمارت" مع مراصد عسكرية لمعرفة هوية الطائرة التي استهدفت سيارة القيادي والمسار الذي سلكته.

وتشكلت "تحرير الشام" السبت 28 كانون الثاني 2017، بعد اندماج كل من "جبهة فتح الشام" (النصرة سابقاً)، "حركة نور الدين الزنكي"، "لواء الحق"، "جبهة أنصار الدين" و"جيش السنة"، بينما انشقت "الزنكي" عنها الخميس 20 تموز 2017.

وقتل وجرح العشرات من فصيل "أنصار التوحيد" السبت 31 آب الماضي، بقصف صاروخي يرجح أنه للتحالف الدولي استهدف مقرا يضم 45 عنصرا قرب مدينة إدلب، كما قتل زعيم تنظيم "الدولة الإسلامية" الملقب "أبو بكر البغدادي" بقصف "التحالف" على قرية باريشا بالمحافظة.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 ديسمبر، 2019 7:28:29 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
ارتفاع حصيلة ضحايا البناء المنهار في مدينة حلب إلى تسعة قتلى
الخبر التالي
ارتفاع أسعار المواد الغذائية بمدينة حماة متأثرة بانهيار صرف الليرة مقابل الدولار