مظاهرة غرب درعا تطالب بالإفراج عن المعتقلين من سجون قوات النظام

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 ديسمبر، 2019 10:30:27 م خبر سياسي مظاهرة

سمارت - درعا

خرجت مظاهرة في بلدة حيط (23 كم غرب مدينة درعا) جنوبي سوريا الثلاثاء، تطالب بالإفراج عن المعتقلين في سجون قوات النظام السوري.

 وقال ناشطون محليون بتصريح إلى "سمارت"، إن عشرات الشبان شاركوا بالمظاهرة حيث رفعوا لافتات كتب على بعضها: "بدنا الكل يعني الكل" و"مصير المعتقلين إما شهيد تحت التعذيب أو مفرج عنه بعشرات الملايين" و"لايؤلم الجرح إلا من به ألم لا يمثلنا إلا من عاش معنا" إضافة إلى  "بالحوراني بنقول: طلعت من المعتقلات ثمنطعش ومية مفكرنا رح ننسى البقية".

 وخرجت مظاهرة ليل الاثنين - الثلاثاء، في بلدة معربة (32 كم شرق مدينة درعا) ضد النظام السوري ورفضا لتواجد الميليشيات الإيرانية في المنطقة وللمطالبة بالإفراج عن المعتقلين.

 وعادت مظاهر  الحراك الثوري للظهور مجددا في مدن وبلدات درعا بعد سيطرة قوات النظام عليها في تموز 2018، بموجب اتفاقيات أبرمها الأخير مع الفصائل العسكرية برعاية روسية، قضت "بتسوية" أوضاع الراغبين بالبقاء، وخروج الرافضين إلى شمالي سوريا.

 ويتعرض مئات الآلاف من المعتقلين لانتهاكات جسدية ونفسية في سجون النظام وفروعه الأمنية، تسببت بمقتل الآلاف منهم، فيما يتهم حقوقيون وناشطون المجتمع الدولي بالتقاعس في الضغط على النظام للكشف عن مصير مئات آلاف المعتقلين والمغيبين قسريا في سجونه والإفراج عنهم، ومحاسبته على الجرائم ضد الإنسانية المرتكبة بحقهم.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 ديسمبر، 2019 10:30:27 م خبر سياسي مظاهرة
الخبر السابق
غرام الذهب يرتفع إلى 36000 ليرة وتحسن طفيف بصرف الليرة مقابل الدولار
الخبر التالي
جرحى بقصف روسي ليلي على قرية جنوب مدينة حلب