"البيت الإيزيدي" في الحسكة يسلّم امرأتين إيزيديتين للعراق

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 ديسمبر، 2019 9:11:14 م خبر عسكرياجتماعي الأقليات

سمارت - الحسكة

سلّم "البيت الإيزيدي" في محافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا الأربعاء، امرأتين إيزيديتين إلى "مجلس الإيزيديين" في منطقة شنكال بالعراق والذي يقوم بدوره بإيصالهما إلى ذويهم.

وقال عضو مجلس "البيت الإيزيدي" روفائيل شيخو بتصريح إلى "سمارت"، إن المجلس سلّم رنا نواف و ألماز صبري إلى مجلس "شنكال" العراقي بعد أن حررتهما "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) في وقت سابق من سجون تنظيم الدولة الإسلامية.

بدوره أشار عضو "البيت الإيزيدي" زياد رستم أن المجلس استلم المرأتين قبل نحو عشرة أيام بعد أن جرى التعرف عليهما حيث كانت إحداهن تقيم في منطقة منبج شرق حلب بينما كانت الثانية بمخيم "الهول" الذي تشرف عليه "الإدارة الذاتية" الكردية جنوب مدينة الحسكة.

وأوضح "رستم" أن عدد النساء والأطفال الذين جرى تحريرهم من سجون تنظيم "الدولة" وتسليمهم إلى "شنكال" العراق تجاوز الـ  275 ناجيا، لافتا أنهم كانوا مختطفين لدى التنظيم منذ مطلع آب 2013.

وسبق أن حررت "قسد" عشرات الإيزيديين من سجون التنظيم وسلّمتهم لـ "البيت الإيزيدي" الذي يقوم بدوره بتسليمهم لـ "البيت الإيزيدي" التابع لمنطقة شنكال.

واجتاح تنظيم "الدولة" منطقة شنكال ذات الغالبية الإيزيدية في العراق، وارتكب بحقهم مجزرة راح ضحيتها الآلاف حيث أعلن "المجلس الإيزيدي الأعلى" في آب عام 2016، عن مقتل 10 آلاف شخص واغتصاب 6 آلاف امرأة وفتاة في سوريا والعراق على يد التنظيم.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 ديسمبر، 2019 9:11:14 م خبر عسكرياجتماعي الأقليات
الخبر السابق
موقع أمريكي: الولايات المتحدة استخدمت صواريخ هيلفاير لقصف على شمال إدلب
الخبر التالي
30 قتيلا وجريحا غالبيتهم أطفال بقصف جوي للنظام على محافظة إدلب