طائرات روسية تشن عشرات الغارات الجوية على محيط مدينة إدلب

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 يناير، 2020 12:20:50 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت - إدلب

شنت طائرات حربية روسية ليل الثلاثاء - الأربعاء، عشرات الغارات الجوية على محيط مدينة إدلب كما قصفت قوات النظام السوري بالصواريخ بلدات وقرى بالمحافظة شمالي سوريا.

وقال عضو المكتب الإعلامي في مديرية الدفاع المدني الملقب "إبراهيم أبو الليث" بتصريح إلى "سمارت"، إن ثلاث طائرات حربية روسيا استهدفت محيط مدينة إدلب بـ 23 غارة جوية واقتصرت الأضرار على الماديات.

وأشار ناشطون أن الطائرات الروسية استهدفت أيضا سجن مدينة إدلب المركزي بثلاث غارات، كما قصفت قرية كفرسجنة جنوبي المحافظة.

وأضاف الناشطون أن قوات النظام المتمركزة في محافظة اللاذقية قصفت بالصواريخ مدينة جسر الشغور وبلدة بداما إضافة إلى قريتي الناجية والكندة غرب إدلب واقتصرت الأضرار على الماديات.

ويشهد ريفا إدلب الجنوبي والشرقي منذ 25 تشرين الثاني 2019، هجوما بريا من قبل قوات النظام والميليشيات الموالية لها بدعم من روسيا، سيطرت خلاله على عشرات القرى والبلدات بالمنطقة، بعد قصف مكثف بمختلف أنواع الأسلحة ما تسبب بمقتل وجرح مئات المدنيين ونزوح مئات آلاف منهم.

ويعتبر الهجوم استكمالا للعملية العسكرية التي بدأتها قوات النظام وروسيا 25 نيسان 2019، وسيطرت خلالها على كامل ريف حماة الشمالي، ومنطقة خان شيخون، في وقت يرى محللون عسكريون وصحفيون أن هدف النظام السيطرة على الطريق الدولي (الذي يصل تركيا بالأردن ودول الخليج العربي) لفتحه لاحقا برعاية روسية – تركية بموجب اتفاق "سوتشي" الموقع بين البلدين في أيلول 2018.

الاخبار المتعلقة

تحرير ميس نور الدين 🕔 تم النشر بتاريخ : 1 يناير، 2020 12:20:50 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
مجهولون يستهدفون حاجزا لقوات النظام في منطقة الحرمون
الخبر التالي
أربعة جرحى بإطلاق نار عشوائي شرق السويداء