النظام يعتقل عشرات الأطفال جنوب دمشق ويتهمهم بالانتماء لتنظيم "الدولة"

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 يناير، 2020 12:00:03 ص خبر عسكري حقوق الطفل

سمارت - ريف دمشق

اعتقلت قوات النظام نحو 50 طفلا من بلدة يلدا (6 كم جنوب العاصمة السورية دمشق)، بعد تمزيق صورة لرئيس النظام السوري بشار الأسد، واتهمتهم بالانتساب إلى تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقالت مصادر محلية من البلدة لـ "سمارت" السبت، إن بعض الطلاب في مدرسة "الجرمق" ببلدة يلدا مزقوا صورة لرئيس النظام السوري بعد تشوييها قبل نحو أسبوعين، حيث قام عناصر "فرع الدوريات" التابع للنظام باعتقال نحو عشرين طفلا من المدرسة إثر ذلك.

وأضافت المصادر أن العناصر اعتقلوا بعدها قرابة ثلاثين طفلا آخرين بعد مداهمة منازل في البلدة، لافتة أن أعمار الطلاب تتراوح بين 10 و16 عاما، جميعهم من أبناء مخيم اليرموك النازحين إلى البلدة.

وأشارت المصادر أن وجهاء وأهالي مخيم اليرموك حاولوا التوسط لإطلاق سراح الأطفال، إلا أنهم فوجئوا أن التهمة الموجهة للأطفال هي الانتساب إلى ما يعرف بـ "أشبال الخلافة" وهو تشكيل تابع لتنظيم "الدولة" كان الأخير يجند فيه أطفالا لتدريبهم.

وقالت المصادر أن الأهالي علموا أن الأطفال يتعرضون لضغوطات من قبل عناصر النظام للاعتراف بانتمائهم إلى صفوف التنظيم، أو انتماء ذويهم وأفراد من عائلاتهم إلى صفوفه.

واعتقلت قوات النظام منذ سيطرتها على بلدات جنوب دمشق عشرات الأشخاص بتهمة انتمائهم لتنظيم "الدولة" أو انتماء أقارب لهم للتنظيم.

وكانت بلدات جنوب دمشق تحت سيطرة فصائل من الجيش السوري الحر قبل أن يسيطر عليها النظام شهر أيار 2018، في إطار اتفاق توصل إليه مع هذه الفصائل، أفضى إلى تهجير آلاف المدنيين إلى شمالي سوريا.

كذلكسيطرت قوات النظام على مخيم اليرموك في الفترة ذاتها، بعد اتفاق مع تنظيم "الدولة الإسلامية" قضى بنقل عناصره من المخيم إلى البادية السورية وإلى شرق محافظة السويداء، سبقه اتفاق مماثل مع "هيئة تحرير الشام" قضى بنقل عناصرها إلى الشمال السوري.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 يناير، 2020 12:00:03 ص خبر عسكري حقوق الطفل
الخبر السابق
سقوط صواريخ بمحيط السفارة الأمريكية في بغداد
الخبر التالي
جرحى من قوات النظام بهجوم لمجهولين على حاجز لهم في القنيطرة