تقرير: 3364 قتيلا في سوريا خلال 2019 نصفهم على يد النظام وروسيا

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يناير، 2020 10:54:34 ص خبر عسكري جريمة حرب

سمارت - تركيا

وثقت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" مقتل 3364 مدنيا عام 2019، بينهم 1497 قتلوا على يد قوات النظام السوري، كما أحصت 43 مجزرة ارتكبتها الأخيرة في العام ذاته.

وقال "الشبكة السورية" في تقرير لها اطلعت عليه "سمارت" الجمعة، إن 3364 مدنيا بينهم 842 طفلا 486 امرأة قتلوا خلال عام 2019 في سوريا، حيث قتل 1497 مدنيا بينهم 371 طفلا و224 امرأة على يد قوات النظام، كما ارتكبت الأخيرة 43 مجزرة.

وقتلت القوات الروسية 452 مدنيا بينهم 112 طفلا و71 امرأة، وارتكبت الأولى 22 مجزرة، بينما قتل تنظيم "الدولة الإسلامية" 94 مدنيا بينهم 11 طفلا و7 نساء، فيما قتلت "هيئة تحرير الشام" 45 مدنيا بينهم ستة أطفال وامرأتان وقتل "الحزب الإسلامي التركستاني" أربعة مدنيين، حسب "الشبكة السورية".

وأضافت "الشبكة السورية" أن "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) قتلت 164 مدنيا بينهم 50 طفلا و15 امرأة، وارتكبت 6 مجازر، بينما قتلت قوات التحالف الدولي 68 مدنيا بينهم 20 طفلا و17 سيدة، وارتكبت 3 مجازر، أما فصائل الجيش السوري الحر قتلت 21 مدنيا بينهم ثمانية أطفال وامرأة.

وأشارت "الشبكة السورية" أن 1019 مدنيا بينهم 264 طفلا و149 امرأة قتلوا على يد الجيش الوطني السوري التابع للحكومة السورية المؤقتة والجيش التركي، إضافة إلى انفجارات مجهولة ورصاص مجهولين، وجهات لم تتمكن "الشبكة" من تحديدها.

ولفت "الشبكة السورية" أن نحو 4671 بينهم 224 طفلا و205 امرأة اعتقلوا خلال عام 2019، حيث اعتقل النظام السوري نحو 2797 شخصا بينهم 113 طفلا و125 امرأة.

وقتل أكثر من 305 شخصا تحت التعذيب، بينهم 275 قتلوا في سجون قوات النظام، وأربعة أشخاص قضوا تحت التعذيب في سجون "هيئة تحرير الشام"، و13 شخصا في سجون "قسد"، فيما قتل أربعة أشخاص في مراكز احتجاز فصائل الجيش السوري الحر، وقتل تسعة آخرين على يد جهات مجهولة، لم تحددها "الشبكة.

وقتل 26 من الكوادر الطبية وتعرضت المنشآت الطبية لـ 98 اعتداء خلال عام 2019، حيث قتلت قوات النظام وروسيا 29 شخصا من الكوادر الطبية واستهدفت المنشآت الطبية 82 مرة، حسب "الشبكة.

وأفادت "الشبكة السورية" أن 13 إعلاميا وصحفيا قتلوا خلال عام 2019، أكثر من نصفهم قتلوا على يد قوات النظام وروسيا.

ونزح نحو مليون شخص خلال عام 2019، نتيجة الحملات العسكرية لقوات النظام وروسيا.

وتصدر "الشبكة"  تقارير حقوقية دورية توثق الانتهاكات والاعتداءات المرتكبة من جميع الأطراف العسكرية العاملة في سوريا خلال الثمان سنوات الماضية، منها قتلى نتيجة القصف أو التعذيب، وأخرى عن الاعتقال التعسفي والتجنيد الإجباري.

ويتهم حقوقيون وناشطون، المجتمع الدولي بالتقاعس عن الضغط على النظام السوري للكشف عن مصير مئات آلاف المعتقلين والمغيبين قسريا في سجونه، ومحاسبته على جرائمه المرتكبة بحق الآلاف منهم.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يناير، 2020 10:54:34 ص خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
النظام السوري يوقع على مذكرة مع إيران للتعاون في المجال التعليمي والتربوي
الخبر التالي
انهيار نحو 20 خيمة في مخيمين شرق وغرب الرقة نتيجة الأمطار