قوات النظام تبدأ هجوما بريا على مناطق غرب حلب

اعداد جعفر الآغا | تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يناير، 2020 10:23:11 م خبر عسكري قوات النظام السوري

سمارت - حلب

بدأت قوات النظام السوري الجمعة، هجوما بريا على المناطق الخارجة عن سيطرتها غرب مدينة حلب شمالي سوريا، بعد قصف جوي مكثف على المنطقة.

وقال المتحدث باسم "الفرقة 23" التابعة للجيش السوري الحر العقيد إبراهيم الطقش في تصريح إلى "سمارت"، إن قوات النظام بدأت عملية عسكرية على مناطق غرب حلب عبر ثلاثة محاور،  من بلدة منيان وقرية الليرمون وحي "حلب الجديدة".

وأضاف "الطقش" أن الطيران الحربي التابع لقوات لنظام والطائرات الحربية الروسية قصف المحاور الثلاثة كتمهيد لهجوم بري، لافتا أن الفصائل العسكرية رفعت الجاهزية التامة.

وشنت طائرات حربية تابعة لقوات النظام السوري وروسيا الجمعة، عشرات الغارات الجوية على مدن وبلدات وقرى في حلب، حيث أفادت مراصد عسكرية باستهداف بلدات خان العسل وخان الطومان ومعارة الأرتيق وكفر حمرة وحريتان وكفرناها وقرى خلصة والقراصي وأم عتبة والمنصورة وتلة الشويحنة ومنطقة الفوج 64 وحيي "الراشدين" و"حلب الجديدة" في محافظة حلب.

ويشهد ريفا إدلب الجنوبي والشرقي منذ 25 تشرين الثاني 2019، هجوما عسكريا بريا من قبل قوات النظام والميليشيات الموالية له بدعم من روسيا، إلا أن وتيرته ازدادت بتاريخ 20 كانون الأول 2019، حيث سيطرت خلاله على العشرات القرى والبلدات بالمنطقة، بعد قصف مكثف بمختلف أنواع الأسلحة ما تسبب بمقتل وجرح مئات المدنيين ونزوح مئات آلاف منهم.

ويعتبر الهجوم استكمالا للعملية العسكرية التي بدأتها قوات النظام وروسيا 25 نيسان 2019، والتي سيطرت خلالها شهر آب 2019، على كامل ريف حماة الشمالي، ومنطقة خان شيخون، في وقت يرى محللون عسكريون وصحفيون أن الهدف من المعارك سيطرة النظام وروسيا على كامل الطريق الدولي حلب – دمشق (الذي يصل تركيا بالأردن ودول الخليج العربي) لفتحه لاحقا برعاية روسية – تركية بموجب الاتفاق بين البلدين.

الاخبار المتعلقة

اعداد جعفر الآغا | تحرير أيهم ناصيف 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يناير، 2020 10:23:11 م خبر عسكري قوات النظام السوري
الخبر السابق
"ميركل": الاتحاد الأوروبي سيقدم دعما لتركيا لتسريع عملية بناء المنازل للنازحين
الخبر التالي
مقتل طفل وإصابة شقيقه بانفجار لغم أرضي شرق دير الزور