جرحى مدنيون بقصف مدفعي للنظام على مخيم شمال مدينة إدلب

اعداد جعفر الآغا | تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 فبراير، 2020 11:36:42 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت - إدلب

جرح مدنيون الجمعة، نتيجة قصف مدفعي لقوات النظام السوري على مخيمات النازحين قرب مدينة سرمدا (29 كم شمال مدينة إدلب) شمالي سوريا.

وقال مصدر محلي من أقارب المصابة في تصريح إلى "سمارت"، إن قوات النظام المتمركزة في مدينة سراقب استهدفت مخيم "فحيل العز" في محيط مدينة سرمدا بالمدفعية الثقيلة، ما أسفر عن إصابة ثلاثة مدنيين بينهم امرأة بجروح نقلت على إثرها إلى مشفى "باب الهوى".

إلى ذلك أضاف مصدر عسكري في "الجبهة الوطنية للتحرير" المنضوية في صفوف "الجيش الوطني السوري" المدعوم من تركيا لـ "سمارت"، أن استهدف قوات النظام للمخيمات لتوجيه رسالة لجهة معينة، لم يحددها، كما أن هدفه زيادة التوتر في المنطقة، لافتا أن جميع المناطق الخارجة عن سيطرة النظام مهددة بالقصف.

ويأتي القصف تزمنا مع إسقاط الجيش التركي في وقت سابق الجمعة، طائرة مروحية لقوات النظام غرب مدينة حلب شمالي سوريا، تزامنا مع عملية عسكرية للفصائل العسكرية والكتائب الإسلامية ضد النظام والميليشيات الموالية لها بالمنطقة.

وتشهد أرياف إدلب الجنوبي والشرقي وحلب الغربي والجنوبي هجوم عسكري بري لقوات النظام السوري والميليشيات الموالية له بدعم من روسيا، حيث سيطرت خلاله على العشرات القرى والبلدات بالمنطقة، بعد قصف مكثف بمختلف أنواع الأسلحة ما تسبب بمقتل وجرح مئات المدنيين ونزوح مئات آلاف منهم.

ويعتبر الهجوم استكمالا للعملية العسكرية التي بدأتها قوات النظام وروسيا 25 نيسان 2019، والتي سيطرت خلالها شهر آب 2019، على كامل ريف حماة الشمالي، ومنطقة خان شيخون، في وقت يرى محللون عسكريون وصحفيون أن الهدف من المعارك سيطرة النظام وروسيا على كامل الطريق الدولي حلب – دمشق (الذي يصل تركيا بالأردن ودول الخليج العربي) لفتحه لاحقا برعاية روسية – تركية بموجب الاتفاق بين البلدين.

الاخبار المتعلقة

اعداد جعفر الآغا | تحرير عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 فبراير، 2020 11:36:42 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
"الأساييش" تعتقل شبانا في الرقة بتهمة الانتماء لتنظيم "الدولة"
الخبر التالي
قوات النظام تسيطر على منطقتين غرب حلب