تشييع قائد عسكري في الجيش الحر بحلب اغتالته "الوحدات الكردية"

pictogram-avatar
Editing: Mohamad Emad |
access_time
Publication date: 2016/03/14 17:27

 

شيّع أهالي مدينة حلب القائد العسكري في كتائب "ثوار الشام" عمر سنده، الذي قضى برصاص قناص "وحدات حماية الشعب" الكردية في حي الشيخ مقصود، اليوم الإثنين.

وأفاد مراسل "سمارت"، أن "سنده" كان في جولة للاطلاع على نقاط تمركز المقاتلين والخطوط الأمامية في الحي، حيث أصابه قناص "الوحدات الكردية" بطلقة في عينه، واستقرت في دماغه، ما أدى لمقتله على الفور.

وشارك في التشييع ممثلين عن الفصائل العسكرية والأطباء والهيئات المدنية في المدينة، بعدها أقيمت الصلاة عليه أمام منزله في حي الفردوس، ودفن قرب باب النسرين في حي الكلاسة.

يذكر أن عمر سنده شارك في العمل المسلح منذ بدايته، وأصبح قائدا لكتيبة "أسود الإسلام" في 2013، ثم توحدت الكتيبة مع كتائب أخرى تحت مسمى كتائب "ثوار الشام" في نيسان 2015.