النظام يمنع المستلزمات الطبية والجراحية من دخول الحولة بريف حمص

pictogram-avatar
Editing: Bsher Said |
access_time
Publication date: 2016/03/23 10:46

أكد نائب الناطق الرسمي للأمين العام للأمم المتحدة، "فرحان حق"، قيام قوات النظام بإزالة "مستلزمات طبية وجراحية، من قافلة المساعدات الإنسانية الأممية"، التي دخلت أمس الثلاثاء مدينة الحولة بريف حمص.

وأوضح "فرحان"، خلال مؤتمر صحفي في نيويورك، أن ما يقوم به النظام سيؤدي لمزيد من الخسائر في الأرواح، ومعاناة لا طائل منها، مؤكداً، "لا زلنا نواصل سعينا لحث الحكومة السورية على إدخال جميع المستلزمات الطبية والجراحية إلى مدينة االحولة".

وأفاد "فرحان"، بأن المساعدات الإنسانية كانت تتضمن معونات غذائية، ومنظفات، حيث وصلت إلى ما يقارب 56,000 مدني متضرر في مدينة الحولة بحمص، وأضاف قائلاً، "من المفترض أن تصل الدفعة الثانية من المساعدات في الأيام القليلة القادمة، ليصل المجموع الكلي لـ 71,000 مدني محاصر ضمن هذه المنطقة".

وجدد المتحدث تأكيد الأمم المتحدة على وجوب دخول المساعدات "دون عوائق أو شروط أو قيود، إلى جميع الأماكن المحاصرة، التي تؤوي أكثر من 4,6 ملايين مدني محاصر ضمن الأماكن التي يصعب الوصول اليها في سوريا".

وكانت 28 شاحنة مساعدات أممية، قد دخلت إلى منطقة الحولة أمس، برفقة سيارات الهلال، والصليب الأحمر الدوليين، ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسيف".