قوات النظام تسوق مغتربين للخدمة الاحتياطية من الحدود اللبنانية

pictogram-avatar
Editing: Mohamad Alaa |
access_time
Publication date: 2018/11/08 13:45

سمارت - حماة

أوقفت قوات النظام السوري شابين مغتربين في السعودية بعد دخولهما سوريا عبر الحدود اللبنانية لسوقهما إلى التجنيد الإجباري بالخدمة الاحتياطية.

وقال سائق السيارة التي تقل الشابين بتصريح لـ"سمارت" الخميس، إنهما اعتقلا في نقطة المصنع خلال عودتهما الأربعاء إلى مدينة حماة مسقط رأسهما، مشيرا أن أحدهما عمره 37 عاما والآخر 34 عاما.

وأشار أحد معارف الشابين أنهما لم يزورا سوريا منذ عام 2011.

ولفتت مصادر محلية أن قوات النظام وميليشياتها انتشروا داخل حماة، وسط أنباء بين الأهالي عن وصول قائمة مطلوبين جديدة للخدمة الاحتياطية إلى شعب التجنيد في المدينة.

وسبق أن نقلت وسائل إعلام النظام الاثنين 30 تشرين الأول 2018، عن مدير إدارة التجنيد العام اللواء سامي محلا قوله إنهم شطبوا أسماء المطلوبين للخدمة الاحتياطية.

وكان رئيس النظام أصدر عفوا الثلاثاء 9 تشرين الأول 2018، ينص على منح عفو عام عن كامل عقوبة "الفرار الداخلي والخارجي" المنصوص عليها بقانون العقوبات العسكرية الصادر بالمرسوم التشريعي رقم 61 لعام 1950 وتعديلاته والمرتكبة قبل تاريخ 9-10-2018، حيث يمهل المتوارين داخليا 4 أشهر لتسليم أنفسهم وخارجيا ستة أشهر.