To view the original Arabic version of this item, please click here!

EN :مقتل طفل برصاص طائش في مدينة عفرين بحلب

pictogram-avatar
Editing: Mohamad Alaa |
access_time
Publication date: 2019/09/22 09:29
Update date: 2019/09/22 12:00

تحديث بتاريخ 2019/09/22 14:00:11 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - حلب

قتل طفل برصاص طائش نتيجة اشتباك بين مجموعتين مسلحتين في مدينة عفرين (44 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال إعلامي "الجيش الوطني" عبد الكريم الحلبي لـ"سمارت" الأحد، إن مجموعتين مسلحتين اشتبكتا ليل السبت - الأحد، ما تسبب بإصابة الطفل برصاصة طائشة أدت لمقتله، حيث سيشيع جثمانه ظهر اليوم، دون تحديد المجموعتين اللتين دارت بينهما المواجهات.

بدورها أشارت مصادر محلية أن مجموعتين من فصيل "ثوار الشام" كانتا تستقلان سيارتين في شارع الفيلات بالمدينة، حيث تبادلتا إطلاق النار بينما كان الطفل مع مدنيين اثنين يستقلون دراجة نارية حيث أصيبوا برصاص المواجهات، وفارق الطفل الحياة بعد إسعاف الجرحى إلى مشفى مدينة عفرين.

وأشارت المصادر المحلية أن الطفل نازح من حي جوبر في العاصمة السورية دمشق.

وسبق أن اشتكى أهالي مدينة عفرين من استمرار انتهاكات واعتداءات بعض الفصائل العسكرية في المدينة، وعجز الأجهزة الأمنية من محاسبتها، بينما قال مسؤول محلي في المنطقة إن استمرار الفصائل "بارتكاب انتهاكات بحق المدنيين ستدفع سكان المنطقة لمغادرتها".

ومنذ سيطرة تركيا وفصائل من الجيش السوري الحر على منطقة عفرين في آذار 2018، بعد عملية عسكرية ضد "وحدات حماية الشعب" الكردية، تتعرض تلك الفصائل لانتقادات من قبل ناشطين ومنظمات حقوقية، إذ قالت منظمة العفو الدولية، إن على تركيا وضع حد لـ"الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان" المرتكبة هناك.