جريح مدني بمناطق "قسد" نتيجة قصف لـ "الجيش الوطني" شمالي محافظة الرقة

pictogram-avatar
Editing: Hazem Halak |
access_time
Publication date: 2020/05/04 11:52

سمارت - الرقة 

جرح مدني الاثنين، نتيجة قصف لـ "الجيش الوطني السوري" المرتبط بـ "الحكومة السورية المؤقتة" والمدعوم من تركيا على ثلاث قرى غرب مدينة تل أبيض (100 كم شمال مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا.

وقال مصدر طبي بتصريح إلى "سمارت"، إن "الجيش الوطني" المتمركز في منطقة تل أبيض قصف بالمدفعية قرى "قزعلي" و"عفدكي" و"قرفلي" جنوب غرب مدينة تل أبيض، ما أدى إلى إصابة مدني من قرية "عفدكي" بجروح بليغة أثناء تواجده بأرضه الزراعية.

ورجح المصدر أن ينقل المصاب من مشفى عين عيسى إلى أحد مشافي "عين العرب (كوباني) أو مدينة الرقة، وذلك نتيجة إصابته البليغة والتي تركزت بالبطن.

وقتل وجرح عناصر من قوات النظام السوري و"قسد" الجمعة 3 نيسان 2020، بقصف مدفعي للجيشين التركي و"الوطني السوري" على قرى كوبرلك وعفدكوي وقزعلي غرب مدينة تل أبيض.

ويأتي القصف رغم الاتفاق الذي توصلت إليه كلا من روسيا وتركيا  الثلاثاء 22 تشرين الأول 2019، الذي ينص على انسحاب "قسد" من المنطقة الآمنة في سوريا بعمق 32 كيلو متر خلال 150 ساعة، على أن يسيّر البلدين دوريات مشتركة إلى جانب قوات النظام عقب عملية الانسحاب.

وكانت تركيا أعلنت عن إنطلاق العملية العسكرية ضد "قسد" الأربعاء 9 تشرين الأول 2019، حيث سيطرت خلالها على مدينتي تل أبيض ورأس العين إضافة إلى عشرات القرى في محافظتي الحسكة والرقة.