مظاهرة في مدينة إدلب إحياءا لذكرى "الساروت" الأولى

pictogram-avatar
Editing: Nisal Muhana |
access_time
Publication date: 2020/06/08 21:30

سمارت -  إدلب

تظاهر مئات الأشخاص الاثنين، إحياءا للذكرى الأولى لمقتل الناشط في الثورة السورية عبد الباسط الساروت بمدرج الحديقة العامة في مدينة إدلب شمالي سوريا.

وقال مشاركون في المظاهرة لـ "سمارت، إن المظاهرة جمعت مهجرين من جميع المحافظات السورية، مؤكدين على استمرارهم بالثورة حتى تحقيق مطالبهم بالحرية والعدالة والكرامة والإفراج عن المعتقلين.

وعبر المشاركون عن تضامنهم مع أهالي محافظتي السويداء ودرعا الذين تظاهروا مؤخرا ضد النظام السوري وطالبوا بإسقاطه محملين اياه مسؤولية تردي أوضاعهم المعيشية .

ولفتت مصادر خاصة إلى انسحاب ناشطين مدنيين من المظاهرة نتيجة تدخل جيش العزة بالاجراءات التنظيمية للمظاهرة.

يذكر أن الساروت حارس نادي "الكرامة" الرياضي لكرة القدم سابقا، وشارك في المظاهرات والحراك السلمي منذ بدايته، كما حوصر في مدينة حمص القديمة و تعرض لعدة محاولات اغتيال من قبل قوات النظام التي قتلت 4 من أخوته،اضافة لتعرضه للاعتقال من قبل "هيئة تحرير الشام" في إدلب التي أفرجت عنه لاحقا تحت ضغط شعبي ومظاهرات عدة طالبت بحريته من سجونها ليلتحق  "بجيش العزة" التابع للجيش السوري الحر ويقتل في صفوفه خلال اشتباكات  مع قوات النظام السوري .

ودفنت جثة القائد العسكري في "جيش العزة" التابع للجيش السوري الحر عبد الباسط الساروت الأحد، 9 حزيران 2019، في مقبرة مدينة الدانا (34 كم شمال مدينة إدلب) شمالي سوريا.